توقيع اتفاقيات ثقافية واقتصادية بين مصر وصربيا

توقيع اتفاقيات ثقافية واقتصادية بين مصر وصربيا

الخميس 06 فبراير 2020 - 09:37 صباحاً

  
توقع بوجان استامينكوفيك، مستشار وزيــر الشئون التجارية لدى السفارة الصربية بمصر، أن تجتمع لجنة التعاون الاقتصادى المشتركة بين البلدين العام الجارى، برئاسة وزيرى  الخارجية – بعد تأجيل انعقادها فى 2019 – بحضور 25 مسئولا من بلاده.
وأوضح أنه من المقرر التوقيع على اتفاقيات بين مصر وصربيا فى المجالات الثقافية والاقتصادية والسفر.
وقال إن العلاقات بين مصر وصربيا بدأت النمو بصورة أسرع  منذ ثلاث سنوات، مضيفًا أن  وزير الخارجية المصرى كان قد زار صربيا فى عام 2018.
و كان الرئيس عبد الفتاح السيسى استقبل مايا جويكوفيتش رئيسة الجمعية الوطنية الصربية، فى 24 يونيو الماضى، ووجهت له الدعوة لزيارة صربيا، و أعرب عن ترحيبه بتلبية الدعوة فى التوقيت الذى يتم الاتفاق عليه من خلال القنوات الدبلوماسية.
وقال “استامينكوفيك” إن العام  الماضى شهد زيارة وزير الزراعة الصربى إلى مصر والتى أجرى خلالها العديد من اللقاءات مع مسئولين من الحكومة المصرية، ومن المقرر أن يزور مسئولون مصريون صربيا بهدف متابعة مسألة الاستيراد.
وكان وزيرا الزراعة واستصلاح الأراضى والتموين قد بحثا مع  برانسيلاف نيدموفتش وزير الزراعة والغابات وإدارة المياه الصربى فى يناير 2019 سبل فتح آفاق جديدة للتعاون بين مصر وصربيا فى كل المجالات المرتبطة بالزراعة، بجانب أهمية فتح السوق المصرية لبعض المنتجات الزراعية الصربية مثل الفراولة والتوت البرى.
كما زار وفد من وزارة الزراعة المصرية صربيا فى فبراير2019، لدراسة فتح السوق الصربية أمام الصادرات المصرية من الموالح والبطاطس وكذلك تقييم القمح الصربى ومدى مطابقته للمواصفات القياسية المصرية.
وذكر “استامينكوفيك “ أن مجالات التعاون بين مصر وصربيا واسعة؛ منوهًا إلى أن هناك أنواعا  مختلفة من الأخشاب يتم تصديرها من صربيا لمصر، كما أن هناك علاقة صداقة وتعاون تربط بين مدينة جاجودينا الصربية ومنطقة البحر الأحمر وقد زار محافظها مدينة الغردقة لبحث التعاون الثنائى.
وتابع أن هناك مدينة أخرى فى صربيا ستوقع مع مدينة أسوان على تعاون شبيه فى نفس مجالات التعاون بين مدينتى جاجودينا ومنطقة البحر الأحمر.

التعليقات

مصر للطيران

استفتاء

ما رأيك بــ الصفحه الجديده للشبكة ؟


  ممتاز

  جيد

  لا باس

  ضعيف
نتائج الاستفتاء

أحدث الصور

image title here

Some title