• الرئيسية
  • فنون
  • وزير السياحة: إنقاذ آثار النوبة أهم إنجاز ثقافى فى العصر الحديث

وزير السياحة: إنقاذ آثار النوبة أهم إنجاز ثقافى فى العصر الحديث

وزير السياحة: إنقاذ آثار النوبة أهم إنجاز ثقافى فى العصر الحديث

الأربعاء 11 مارس 2020 - 01:20 مساءً

 
 
قال الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، إنَّ حملة منظمة اليونسكو لإنقاذ آثار النوبة تعد أهم إنجاز ثقافى فى مجال الآثار فى العصر الحديث.
 
جاء ذلك خلال الاحتفال بمرور 40 عاماً على إطلاق حملة إنقاذ آثار النوبة مساء أمس بالتعاون مع منظمة اليونسكو بالمتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط، بحضور 25 سفيراً أجنبياً وعدد من المسئولين والأثريين.
 
وأضاف «العنانى»، أن الحملة شارك فيها نحو 50 دولة، ووصلت تكلفتها حينها إلى 36 مليون دولار، موزعة ما بين 12 مليون دولار من الجانب المصرى و24 مليوناً من الحملة الدولية.
 
وأشار إلى أنه شارك فى عملية الإنقاذ 5 آلاف ما بين أثرى ومهندس وعامل، وتمت إعادة افتتاح المعبدين فى 22 سبتمبر 1968. وتابع أنه فى عام 1959 دعت منظمة اليونسكو لعقد مؤتمر، يضم مندوبى الدول ورؤساء البعثات الأثرية فى مصر، وتم الاتفاق على ضرورة إنقاذ آثار النوبة بناء على طلب مصر من اليونسكو.
 
وأشار إلى أنه فى 8 مارس عام 1960 وجه المدير العام لليونسكو «فيتر ونيزى» نداءً عالمياً لإنقاذ آثار النوبة، وكانت بداية إسهام المنظمة فى الحملة الدولية لإنقاذ هذه الآثار ومعبدى أبوسمبل من الانغمار بمياه النيل عند بناء سد أسوان، واستمرت الحملة 20 عاماً نقل خلالها 22 مَعلماً وأثراً معمارياً من مكانه.
 
وأوضح أنه عقب عملية الإنقاذ أهدت مصر عدداً من المعابد والآثار لشعوب عدد من الدول التى أسهمت فى عملية الإنقاذ؛ تقديراً منها لتلك الحملة للحفاظ على آثار مصر.

التعليقات

مصر للطيران

استفتاء

ما رأيك بــ الصفحه الجديده للشبكة ؟


  ممتاز

  جيد

  لا باس

  ضعيف
نتائج الاستفتاء

أحدث الصور

image title here

Some title